Categories
الكتب الإجتماعية

أخلاقنا

بعد جولة واسعة، بين مئات التراجم، وعشرات الكتب؛ قضيت فيها ساعات طويلة؛ أتلمس أخلاق عظماء الرجال والنساء، وأتحسس مبادئهم العظيمة، وقيمهم الراسخة التي جعلتهم يتربعون على عروش الحضارة الإنسانية، وخلدت أسماءهم في دواوين مكارم الأخلاق؛ وبعد أوقات قضيتها متنقلًا بين البلدان والأزمان، أدخل بيوت القوم، وأمشي في أسواقهم، وأجلس في أنديتهم، وأتحلق معهم حول منابرهم= عقدت العزم على ألا أعود خالي الوفاض من مجاني تلك الرياض، فكانت هذه الرسالة غرفة من نهرهم الجاري، وومضة من كوكبهم الساري، بُلْغةً للسائر ودليلًا للحائر؛ أضعها بين يدي القارئ الكريم متمثلًا قول الشاعر: أولئك آبائي فجئني بمثلهم،آملًا أن يجد فيها ما ينفع ويمتع والله وحده هو المستعان.

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *