وزارة الدفاع الوطني بجمهورية السودان

تسنى لدار وجوه العبور والإنطلاق خارج الأقطار بما تحمله من مخزون وحزمة من الطموحات والأعمال مكنتها من تنفيذ العديد من الأعمال داخل المملكة وخارجها بحيث قمنا بتنفيذ سلسة من الأعداد لمجلة أشبال التي كانت تصدر عن وزارة الدفاع الوطني بجمهورية السودان الشقيق.